Q U R A N I C S O U L

Please Wait For Loading

Preloader Loading Cancel.

نعمان بشير

لقد جعل الأخ أحمد حقًا من السهل جدًا بالنسبة لي قراءة القرآن الكريم بالتجويد المناسب لأنني كنت طالبًا لا يتحدث اللغة العربية وأواجه صعوبة في تعلم القرآن باستخدام التجويد المناسب.
إنه على دراية تامة بوضع خطط تعليمية فردية وشخصية للطلاب غير الناطقين باللغة العربية.
لا يركز الأخ أحمد على قواعد التجويد فحسب ، بل يركز فقط على قواعد التجويد. كما أنه يخوض في تفاصيل كثيرة لشرح المنطق وراء كل قاعدة ومعنى مختلف الآيات القرآنية.
أنا أوصي بكل تأكيد بأكاديمية الروح القرآنية لجميع إخواني وأخواتي المسلمين ، سواء كنت تريد أن تبدأ من الصفر أو ترغب في تعزيز قدراتك على قراءة القرآن.
لقد كانت فرصة لا تتكرر إلا مرة واحدة في العمر لتعلم القرآن باستخدام التجويد المناسب.
×